”جريمة العوينة”: 20 سنة سجنا للجاني

قضت هيئة الدائرة الجنائية لدى المحكمة الابتدائية بتونس بالسجن مدة 20 عاما في حق شاب تورط في قتل التلميذ قيس الصفراوي أمام مقهى بالعوينة سنة 2019 وسجنه 10 سنوات أخرى من أجل محاولة قتل شقيق الهالك الذي تدخل لانقاذه.

وتعود أطوار القضية الى شهر أوت من سنة 2019 حين عمد المتهم الرئيسي الى مضايقة صديقة التلميذ قيس الصفراوي داخل مقهى بالعوينة فنشب خلاف بينهما ليتولى المتهم الى طعن الهالك أكثر من مرة بواسطة ” موسى” كان يحملها معه، ولما تدخل شقيق الهالك لانقاذه عمد الى طعنه بدوره وساعده شابان اخران في تعنيفه.

وأفادت محاضر البحث أنه رغم نقل الهالك الى المستشفى الا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل الوصول اليه فيما نجا شقيقه من موت بدا محققا.

كما قضت هيئة المحكمة بسجن كل واحد من الشابين اللذين عنفا شقيق الهالك مدة عامين اثنين مع تغريم المتهمين الثلاثة بمبلغ 60 ألف دينار لفائدة عائلة التلميذ الهالك قيس الصفراوي.

شاهد أيضاً

براكاج لامرأة حامل بالكرم الغربي يتسبّب بإجهاضها

أكدت الصفحة الرسمية لنقابة الإقليم الوطني للأمن بتونس اليوم الأربعاء 22 ديسمبر 2021 أن عملية …